التفحم السائب

Damage of loose smut on a wheat earzoom...
Damage of loose smut on a wheat ear
Symptoms of damage of loose smut on wheatzoom...
Symptoms of damage of loose smut on wheat

الاسم العلمي

Ustilago nuda f. sp. tritici

المنتجات

البيولوجيا

الوصف

مرض التفحم السائب من الأمراض المحمولة داخل الحبة على هيئة أجزاء دقيقة من الغزل الفطرى (الميسليوم) تسكن فى منطقة الجنين لذلك فمصدر العدوى الأساسى هى الحبوب الحاملة للغزل الفطرى الساكن بجوار الجنين . وتحدث العدوى فى موسم وتتكشف الإصابة فى الموسم التالى .أى أن دورة الحياة تتم فى موسمين كاملين.

عطل

تؤدى الأصابة بهذا المرض إلى تدمير الحبة تماما ، حيث تختفى مكونات الحبة تماما وتحل محلها جراثيم الفطر المكون للمرض . وتشتد الأصابة بالتفحم السائب فى ظروف الرطوبة الجوية العالية ودرجات الحرارة المعتدلة ،ولا تظهر أية أعراض ظاهرية تميز النباتات المصابة عن السليمة ومن الصعب تحديد النباتات المصابة في الحقل قبل تكوين السنبلة. وبصورة عامة فأن النباتات المصابة تكون السنابل بصورة مبكرة قبل النباتات السليمة وتكون اطول من النباتات السليمة.
ينمو الفطر ليصل إلى القمة النامية للنبات و في طور إزهار النبات ينشط الفطر و يفتك بجميع أجزاء الزهرة و لا يبقى من السنبلة إلا محورها و تتحول حبوب السنابل إلى كتل سوداء في نهاية الموسم مرض التفحم السائب من الأمراض المحمولة داخل الحبة على هيئة أجزاء دقيقة من الغزل الفطري (الميسيليوم) تسكن في منطقة الجنين لذلك فمصدر العدوى الأساسي هو الحبوب الحاملة للغزل الفطري الساكن بجوار الجنين. تحدث العدوى في موسم و تتكشف الإصابة في الموسم التالي.

دورة الحياة

عند زراعة الحبوب الحاملة للإصابة ينشط الجنين عند امتصاصه لمياه الرى ويتم الإنبات وخروج الريشة وفى نفس التوقيت يتم حدوث التنبيه للغزل الفطرى وينمو ويستطيل كلما إستطالت الساق الأولية متلازما مع القمة النامية.
عند تكوين الأشطاء (الخلفات) يرسل الفطر نموات فرعية من الميسليوم إلى الفروع الجديدة ولا تظهر أى أعراض ظاهرية تميز النباتات المصابة عن السليمة وخلال كل هذه المراحل يكون نمو الميسليوم بينى أى بين الخلايا ولا يحدث أى تدمير للخلايا حتى بداية تكوين أو نشوء السنبلة. عند هذه المرحلة يتحول الميسليوم إلى النمو الداخلى (أى داخل الخلايا) ويحتل كل أزهار السنبلة ويتحول إلى تكوين الجراثيم السوداء المميزة للفطر ويستقبل الفطر كل المواد الغذائية المرسلة إلى الحبة وتتزايد أعداد الجراثيم المتكونة حتى يقضى تماما على محتويات الحبة وعند خروج السنبلة من الغمد يتمزق الغلاف الشفاف الذى يحيط بالحبة وتصبح الجراثيم حرة وتتناثر مع الرياح وإهتزاز النباتات لتسقط على الأزهار الجديدة الجاهزة للإخصاب وتسكن بجوار الجنين على هيئة غزل فطرى وتعيد نفس الخطوات السابقة ولا يبقى من السنبلة سوى المحور الرئيسى والذى يظهر عليه أماكن تواجد السنيبلات الخالية من أى حبوب.

Copyright © Bayer AG